تلبية لنداء خلية الازمة في محافظة نينوى، وتنفيذا لتوجيهات وزارة التعليم العالي بضرورة تفعيل دور الجامعة في خدمة المجتمع، وانطلاقا من حسها الوطني العالي ومسؤوليتها العلمية في خدمة وتوعية المجتمع، وباشراف مباشر من الأستاذ الدكتور عقيل يحيى هاشم الأعرجي، أطلقت رئاسة جامعة الحمدانية اليوم الموافق ٢٤ / نيسان ٢٠١٩ وبالتعاون مع ممثلية خلية الأزمة في محافظة نينوى،والسادة مسؤولي الحشد الشعبي، وبلديات نينوى، ومديرية ناحية برطلة، حملة تنظيف كبرى، لقضاء الحمدانية،تحت شعار ” النظافة ،،، ثقافة”. انطلقت سواعدها الأولى صبيحة اليوم في ناحية برطلة،اذ قامت مجاميع طلبة الإدارة والاقتصاد يشاركهم الأستاذ المساعد الدكتور خزعل ياسين مصطفى مساعد رئيس الجامعة للشؤون العلمية، والأستاذ المساعد الدكتور ناظم حسن رشيد، عميد الكلية، والسادة المعاونين ومنتسبي الكلية،بتنظيف الشوارع الرئيسة لناحية برطلة، والطرقات الفرعية،والبلدات القديمة،والاسواق والحدائق والمرافق الخدمية والبيوتات وكافة الاحياء.

ان هذه الحملة جاءت لتأكيد روح اللحمة الوطنية بين أطياف الشعب العراقي كافة، ولغرس ثقافة المشاركة الفعالة وتفعيل العمل الجماعي التطوعي لخلق محيط نظيف وصحي.
هذا وتستمر يوم غد الخميس الفعاليات وبنفس الهمة لتنظيف قضاء الحمدانية.
ان رئاسة جامعة الحمدانية إذ تقوم بواجباتها ترى أن النظافة مسؤولية جماعية، وظاهرة حضارية،تعكس وعي الشعوب، وتعزز روح المواطنة والانتماء ونكران الذات، من أجل بلدة آمنة ونظيفة،وصحة مستدامة.