اختر صفحة

في إطار تثبيت استحقاقاتها العلمية، وبعد جهود مضنية، زارت لجنتان وزاريتان بداية شهر تموز الحالي جامعتنا، لغرض الإطلاع على استعدادات أقسامنا العلمية المرشحة، لاكمال متطلبات استحداث دراسة الماجستير في قسمي التاريخ واللغة العربية. وقد التقت اللجنتان الأستاذ الدكتور عقيل يحيى هاشم الأعرجي رئيس الجامعة في مكتبة،فأشاد بجهودهم وجهود الاقسام المعنية في هذا المجال، مؤكدا على أهمية هذا الاستحقاق في تطوير جامعة الحمدانية وفتح المجال واسعا لأبناء منطقة سهل نينوى ، والمناطق الاخرى في محافظة نينوى لاكمال دراساتهم العليا.
بعد ذلك قامت اللجنتان بزيارة ميدانية لبناية عمادة كلية التربية يرافقهم السيد مساعد رئيس الجامعة للشؤون العلمية والسيد عميد كلية التربية، ومسؤول قسم الدراسات العليا ورؤساء اقسام التاريخ واللغة العربية، واطلعت اللجنة على المتطلبات العلمية والادارية والمكتبية التي تسهم في فتح الدراسات العليا بجامعة الحمدانية، من قاعات دراسية مجهزة تجهيزا كاملا، فضلا عن مكتبة تضم اهم المصادر والمراجع، والكوادر البشرية، والألقاب العلمية…الخ
هذا وسجلت اللجنتان ارتياحها لما وجدت وعاينته ميدانيا، من مستلزمات تؤهل الجامعة والأقسام العلمية المرشحة فيه لفتح باب الدراسات العليا، وأن ذلك بحسب رؤيتهم استحقاق علمي للجامعة.
هذا وسترفع اللجنة تقريرها إلى وزارة التعليم العالي التي سيكون لها القرار الفصل في البت بالاستحداث.

Share This