ضمن مساعيها الحثيثة لسد النقص في أعداد موظفي جامعتنا الفتية بعد احداث عام ٢٠١٤ وما تلاها من موجات نزوح وهجرة بالاضافة الى استقالة وإحالة بعض كوادرها الى التقاعد، ودعما منها للطاقات الواعدة من الخريجين الاوائل على الاقسام، وقعت رئاسة الجامعة متمثلة برئيسها الاستاذ الدكتور عقيل الاعرجي (الطرف الاول) عقود عمل بصفة اجور يومية مع المتقدمين للعمل بجامعتنا (الطرف الثاني) حيث شملت العقود مجموعة من الطلبة الاوائل في الجامعة بالاضافة الى بعض التخصصات والملاكات التي تحتاجها الجامعة لسد الاحتياجات الضرورية في مختلف مرافقها.

وقد شكلت لإنجاز هذه المهمة لجنة ضمت في عضويتها الأستاذ الدكتور انيس بهنام نعوم، مساعد رئيس الجامعة للشؤون الإدارية، والأستاذ المساعد الدكتور ناظم حسن رشيد عميد كلية الادارة والاقتصاد، فضلا عن ممثلين من قسم الموارد البشرية، والقانونية والمالية وشعبة شؤون المواطنين، إذ تم تعريف المتقدمين بشروط العقد، واطلاعهم على ضوابط العمل في المؤسسات الحكومية، ثم جرى بعد ذلك مقابلتهم لمعرفة صلاحياتهم للاختصاصات المطلوبة.