بمسيرة راجلة وبادرة فريدة، هنأ الأستاذ الدكتور عقيل يحيى هاشم الأعرجي رئيس الجامعة،يرافقه الدكتور رياض مبارك عبدالله عميد كلية التربية وحشد كبير من كوادرنا التدريسية والوظيفية مواطني قضاء الحمدانية بالسنة الميلادية الجديدة ٢٠١٩ وذلك بتقديم باقات الورود والزهور للباعة المتجولين والبقالين والمارة وعامة الناس، وأصحاب الأفران والمخابز والمقاهي، ورجال الدين والقائمين على خدمة الكنائس وموظفي الدوائر الخدمية، والبنوك ومقرات الأمن الوطني ومقاتلي الحشد الشعبي، وعناصر الشرطة الوطنية ورجال المرور وطلبة المدارس ورياض الاطفال، والحضانات وكبار السن والعجائز ، ومشاركتهم فرحة السنة الجديدة في مقار عملهم، ووظائفهم في مبادرة هي الأولى من نوعها بين دوائر الدولة، والأولى على مستوى رؤساء الجامعات العراقية،إذ خرجت جموع التدريسية والموظفين يحدوهم السيد رئيس الجامعة ضحى اليوم الاثنين الموافق ٣١ / ١٢ / ٢٠١٨ تجوب شوارع بلدة قره قوش وتقدم لمواطنيها الزهور ضاربة اروع الامثلة للتعايش السلمي، والإخاء والألفة والمحبة، كاسبة بذلك محبة الناس وبسطائهم الذين عبروا عن فرحتهم بأشكال مختلفة، فمنهم من شكر ، ومنهم من زغرد ومنهم من انهمرت عيناه فرحا بالدموع ، واستمرت المسيرة زهاء ساعتين انتهت بضيافة الكادر بكنيسة للاخوات الراهبات وتناول فنجان من القهوة والحلويات ... شاكرين مبادرة السيد رئيس الجامعة وكوادره، ومتمنين لهم التقدم والازدهار ولعامة المواطنين الأمن والأمان والاستقرار في بلد تنصهر فيه كل المسميات ليبقى سامقا وجه العراق،وليبقى وحده عنوانا وهوية لكل المواطنين بمختلف مشاربهم وليس سواه شيء.

  • 31-12-2018التاريخ :